تسجيل الدخول

الدورة 13 للمهرجان الدولي للفيلم بالدار البيضاء ‎ مسابقة في كتابة السيناريو حول موضوع وحدتنا الترابية

فن وثقافة
admin20 نوفمبر 202215 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
الدورة 13 للمهرجان الدولي للفيلم بالدار البيضاء ‎ مسابقة في كتابة السيناريو حول موضوع وحدتنا الترابية

IMG 20221120 WA0109 - ميكرو تي في IMG 20221120 WA0110 - ميكرو تي في IMG 20221120 WA0111 - ميكرو تي في IMG 20221120 WA0112 - ميكرو تي فيميكروتيفي
‎في لقاء خص به المخرج محمد المشتري رئيس المهرجان الدولي للفيلم بالدر البيضاء ، جريدة الأنباء السياسية ، أكد أن الدورة 13 للمهرجان ستشهد برنامجا غنيا و مختلفا عن الدورات السابقة . و صرح أن هذه الدورة تعلن منذ الآن عن مسابقة لاختيار أفضل سيناريو حول موضوع وحدتنا الترابية و خاصة وحدة أقاليمنا الجنوبية في ضوء التطورات الإيجابية التي عرفها ملف الصحراء المغربية لدى المنتظم الدولي. ليتم انتاجه و عرضه في الدورة المقبلة. و الهدف من هذه المبادرة حسب رئيس المهرجان هو تكريس انخراط المهرجان في الدبلوماسية الموازية التي نادى بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في خطاباته و ايضا ابراز فعالية دبلوماسية الصورة من خلال خلق انتاجات سينمائية جادة تعرف بحقيقة قضايا الوطن محليا و أيضا في المحافل الدولية.

‎و ستشهد الدار البيضاء انعقاد الدورة 13 ما بين 8 و 12 مارس المقبل تحت شعار التطور التاريخي للقضية الوطنية. كما سيتم خلال هذه الدورة ادماج الفيلم الطويل إلى جانب الفيلمين القصير و الوثائقي لتصبح تسمية المهرجان ، المهرجان الدولي للفيلم بالدار البيضاء . كما سيتم خلال هذه الدورة تكريم أسماء عربية و عالمية وازنة من بينها الممثل الأمريكي لويس كوزمان و المخرجة المغربية سلمى بركاش و الممثل المصري عمرو سعد والمنتج المغربي ادريس شحتان و رئيس المهرجان الدولي للفيلم بنيودلهي الهندية رامي كيشور حيث سيخصص المهرجان برمجة خاصة بالفيلم الهندي بشراكة مع مؤسسات هندية و مغربية و بحضور نجوم بوليود .
و خلص المشتري في تصريحه الى ان الدورة 13 ستشهد تأسيس هيئة ذات بعد جهوي و دولي بتنسيق مع جهات المملكة و المناديب الدوليين للمهرجان دائما في اطار خدمة القضايا الوطنية الكبرى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.