تسجيل الدخول

الحكم على رئيس جماعة بوحدة بتعويض  قدره 5000 درهم لمواطنة نتيجة حملة إبادة الكلاب

مجتمع
admin9 نوفمبر 202217 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
الحكم على رئيس جماعة بوحدة بتعويض  قدره 5000 درهم لمواطنة نتيجة حملة إبادة الكلاب

خطوط الفونتي إدريس الناظور

أصدرت المحكمة الإدارية بوجدة، امس الثلاثاء، حكما قضائي في شخص رئيس الجماعة و ذلك عبر أدائها تعويضا إجماليا قدره 5000 درهم لفائدة مواطنة تعرضت لأضرار نفسية نتيجة حملة إبادة الكلا الضالة.

وقالت المحكمة في قرارها ، أن لجوء الجماعة الى قتل الكلاب الضالة بوسيلة الذخيرة الحية ، مشروط بأن يكون القتل هو الوسيلة الوحيدة لكف اذاها و ضررها ، مع مراعاة الاحسان في قتلها.

و أشار حكم ادارية وجدة الذي يتوفر على نسخة منه، ان مقتضات القانون التنظيمي المتعلق بالجماعات ، والاتفاقية الموقعة بين وزارة الداخلية والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ينص على وسيلة جمع الكلاب ، ولم يثبت من خلال وثائق الملف ان القتل هو الوسيلة الوحيدة للقضاء عليها.

واعتبرت المحكمة، أن لجوء الجماعة الى قتل الكلاب الحي مخالف للقانون وطريقة غير حضارية.

يشار الى ان الدعوى القضائية ، تقدمت بها رئيسة جمعية محلية طالبت بمتابعة رئيس المجلس الجماعي ، وتحميله المسؤولية الإدارية جراء الأضرار النفسية التي تعرضت لها نتيجة استعمال الرصاص الحي لقتل الكلاب.

زكرياء البورياحي، المحامي بهيئة الناظور، علق على الحكم الصادر عن إدارية وجدة بالقول أن سلطة الاجتهاد و الإبداع الذي يتميز بها القاضي الإداري تتمظهر في تعليله لأحكامه.

واعتبر البورياحي ، أن الحكم يمثل مرجعا للاجيال القادمة من الباحثين في القانون الاداري و المهنيين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.