تسجيل الدخول

عرش “التويتر”.. ماسك يسحب البساط من تحت قدمي رونالدو

أخبار دولية
admin8 نوفمبر 202214 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
عرش “التويتر”.. ماسك يسحب البساط من تحت قدمي رونالدو

يونس حفيض 

قفز رجل الأعمال الكندي الشهير إيلون ماسك، إلى المركز الثاني في قائمة الشخصيات الأكثر متابعة على منصة “تويتر” التي استحوذ عليها، متقدما بذلك على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وازداد عدد متابعي إيلون ماسك، أغنى أغنياء العالم، مع إعلان صفقة الاستحواذ للمرة الأولى في 25 أبريل الماضي، بنحو أكثر من 5 ملايين متابعا خلال الفترة من 25 إلى 29 إبريل 2022، ليصل إلى أكثر من 84 مليون.

بينما كان يتابع كريستيانو رونالدو، الذي يتمتع بشعبية كبيرة على منصات التواصل الاجتماعي، أكثر من 99 مليون شخصا حينها.

وبحلول 28 أكتوبر، وبعد اتمام صفقة الاستحواذ على “تويتر” بشكل رسمي، صعد إيلون ماسك بسرعة الصاروخ إلى ثالث أكثر الحسابات متابعة على المنصة التي أصبحت ملكا له، بعدد متابعين تجاوز الـ110 ملايين، ومن ثم إلى 115 مليونا الآن ليصعد إلى مركز الوصافة.

في حين تراجع رونالدو قليلا إلى المركز السادس، برصيد 104.5 ملايين، ولكنه لا يزال أكثر الرياضيين متابعة عبر المنصة، وبفارق كبير عن أقرب ملاحقيه، وهو البرازيلي نيمار الذي يمتلك أكثر من 58.9 مليون متابعا.

وبخلاف الأرقام الأسطورية داخل الملعب، فإن كريستيانو رونالدو يبقى أيضا في طليعة الشخصيات العامة الأكثر متابعة عبر منصات التواصل الاجتماعي، فعلى موقع “فيسبوك” تجاوز عدد متابعي قائد منتخب البرتغال حاجز الـ154 مليونا، ويحتل المركز الثالث فقط خلف صفحة فيسبوك نفسها، وصفحة الشركة الكورية الجنوبية سامسونغ لصنع الأجهزة الذكية.

ويتصدر كريستيانو رونالدو (37 عاما) منصة “إنستغرام” برصيد 495 مليون متابع، باستثناء صفحة التطبيق نفسه.

يذكر أن إيلون إيلون ماسك (51 عاما) )‏ هو رجل أعمال كندي، حاصل على الجنسية الأمريكية ولد في جنوب أفريقيا، ومستثمر، ومهندس ومخترع. مؤسس شركة “سبيس إكس” ورئيسها التنفيذي، والمصمم الأول فيها. وهو المؤسس المساعد لمصانع “تيسلا موتورز” ومديرها التنفيذي والمهندس المنتج فيها.

كما شارك إيلون ماسك، أغنى أغنياء العالم، حسب آخر تصنيفات “فوربس”، بتأسيس شركة التداول النقدي الشهيرة باي بال، ورئيس مجلس إدارة شركة سولار سيتي، وفي مايو 2002، أسس شركة “سبيس إكس” لتصنيع مركبات الفضاء وإطلاق البعث الفضائية، والكثير من الشريكات والمشاريع الأخرى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.