تسجيل الدخول

الهجمات الإرهابية الأخيرة تتساوى مع مظاهر النازية

أخبار دولية
admin2 أبريل 2024345 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
الهجمات الإرهابية الأخيرة تتساوى مع مظاهر النازية

يونس حفيض 

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه مع المخرج الصربي أمير كوستوريكا في الكرملين اليوم الثلاثاء أن الهجمات الإرهابية الأخيرة تضاهي مظاهر النازية.

وأشار رئيس الدولة إلى أن أيديولوجية النازية حية وتستخدم في المصالح الجيوسياسية، مضيفا أن “هذا، بالمناسبة، يشمل جميع الأعمال الإرهابية التي شهدناها مؤخرا”.

وأكد بوتين أن الغرب يحمل روسيا مسؤولية نهاية الاستعمار في العالم، لكن هذه العملية كانت حتمية، وقال : “لا يزال هذا الرهاب التاريخي موجوداً، ولا يزال بعض الناس يلومون روسيا على أن شخصا ما فقد قوته الاستعمارية”.

وأضاف : “إنهم لا يتوقفون عن الإساءة إلينا بسبب مساعدتنا شعوب إفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا على النهوض، والكفاح من أجل الحرية، معتقدين أن روسيا هي المسؤولة عن زوال الاستعمار. وهذا غير صحيح على الإطلاق”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن سياسات الاتحاد السوفييتي أدت فقط إلى تسريع العملية.

وخلص الرئيس الروسي إلى أنهم “في أفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا تجاوزوا بالفعل مبادئ النظام الاستعماري. ولم يعد الناس يريدون أن يكونوا عبيدا. نعم، بالطبع، حفز الاتحاد السوفيتي ذلك بطريقة أو بأخرى ودفعه، لكن هذه العمليات التاريخية كانت حتمية. هي حقيقة موضوعية”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.