تسجيل الدخول

توتر داخلي في الإستقلال: “مجرد اختلاف والإختلاف رحمة”

مجتمع
admin20 أكتوبر 202214 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
توتر داخلي في الإستقلال: “مجرد اختلاف والإختلاف رحمة”

خطوط العيون النواصر

نفى النعم ميارة عضو اللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال ورئيس مجلس المستشارين، أن يكون حزبه يعيش حالة من التوتر والغليان الداخلي في الفترة الأخيرة كما أشارت إلى ذلك عدد من التقارير.

ووصف “ميارة” الذي حل ضيفا على وكالة المغرب العربي للأنباء، ما وقع داخل حزب الإستقلال بأنه حراك طبيعي يشهده باستمرار وليس فقط اليوم، معتبرا أن التاريخ يسجل على الحزب محطات من السجال الداخلي الإيجابي.

وقال المتحدث “عندما تهدأ النفوس، يجلس الجميع من أجل الإتفاق على خطة طريق” مبرزا أن اللجنة التنفيذية للإستقلال يسودها الإنسجام عكس ما يقال، وتملك تصورا موحدا بشأن مستقبل الحزب، واعتبر أن الإختلاف رحمة، وأن من يختلف لا يفعل ذلك ضدا في المبادئ الأساسية للحزب.

وبشأن ما أثير نهاية الأسبوع المنصرم بشأن جمع أعضاء الحزب في الغرفة الثانية للتوقيعات من أجل الإطاحة برئيس الفريق عبد السلام اللبار، نزّه النعم ميارة نفسه مما وقع قائلا “أنا لست عضوا في الفريق الإستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس المستشارين، بل عضو في فريق الإتحاد للشغالين بالمغرب”.

وزاد رئيس مجلس المستشارين أن لا علم له بما وقع إلا من الصحافة، معتبرأن ما يجري داخل الفريق الإستقلالي يعني أعضاءه الـ 17 دون غيرهم، وقال إن “اللبار” ورفقاءه قادرون على إيجاد صيغ مناسبة للمشاكل القائمة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.