تسجيل الدخول

أسوأ من العاريات.. جدل في مصر بعد تصريحات شريف مدكور عن “المحجبات”

مجتمع
admin15 نوفمبر 202214 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة
أسوأ من العاريات.. جدل في مصر بعد تصريحات شريف مدكور عن “المحجبات”

يونس حفيض 

حالة من الجدل انتشرت في مصر خلال الساعات القليلة الماضية بعد تصريحات الإعلامي، شريف مدكور، حول “المحجبات” في مصر.

واستنكر شريف مدكور ارتداء بعض المحجبات ملابس لا تناسب قناعتهن بأن “الحجاب فريضة”، وتكون “مجسمة”، حسب وصفه.

وقال مدكور في بث مباشر له عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “عندي في البرنامج محدد أن أي واحدة محجبة تدخل عندي وتطلع تصور لازم تكون لابسة ما لا يصف ولا يشف، لأن أنا باعرض برنامج وشاشة وبورِّي صورة المصريين، وبقيت ألاحظ أن بيجييلي ضيوف محجبات لابسين طرحة مغطيين راسهم، ولابسين بدي وهمَّ ممتلئات شوية، وكل جسمهم متفصَّل، وبنطلون ضيق جدًا وجزمة بكعب كبيرة، وميكب كامل ورموش كبيرة”.

وأضاف الإعلامي: “كل واحد حر في لبسه، وعمري ما هاتدخل في شؤون حد؛ لكن بالنسبة إلىَّ ده مش هيطلع على الشاشة، فحطيت قواعد إن أية سيدة محجبة تظهر عندي في البرنامج، لازم تكون لابسة فضفاض ومش ألوان صاخبة، ولو هتلبس بنطلون يكون واسع”.

وتابع الإعلامي: “بعضهم بيستنكرون ده وبيقولوا لي إني باطلع ناس لابسين عريان، ردي أن هي مش محجبة، لكن المحجبة هي اللي اختارت تكون محجبة وهي شايفة إن ده فرض وله شكل ما لا يصف ولا يشف، والمحجبة شايف أنها بتتنازل شوية عن جمالها وماتبقاش لافتة للنظر، فإزاي حضرتك بتتحجبي وشايفة إن ده فرض، والمفروض تكوني مش لافتة للنظر وأنتِ لابسة مجسم تمامًا”.

واستطرد مدكور: “ساعات باشوف محجبات بييجوا لي في البرنامج لابسين حاجات مجسمة، مش بتلبسها اللي مش محجبة! وبدأ يحصل مشكلتات والضيوف تتخانق معانا ويزعلوا؛ لكن على الشاشة مش هطلع صور بلدي أو ديني، حد يقول إيه ده”.

واستكمل شريف مدكور: “فيه بعض المذيعات والإعلاميات المحجبات بيطلعوا على الشاشة بيبقوا حاطين ميكب كتير أوي ورموش تقيلة كتيرة أوي، وهمَّ واجهة والناس بتقلدهم.. ونيتي الحفاظ على الشكل، ويا إما نتحجب ويكون فيه التزام ونستغنى عن بعض الحاجات عشان ربنا، وعشان الثواب؛ لكن هنتدلع في النص ما تقوليش إنه فرض، ساعتها قل لي إنه فضيلة، لأن الفرض يكون فيه التزام وما بيبقاش فيه شكل استفزازي”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.